تسجيل الدخول
loading image

الأخبار

توقيع مذكرة تفاهم بين المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية وهيئة تطوير محمية الملك سلمان بن عبدالعزيز الملكية

​​وقع المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية اليوم الخميس 1 ربيع الأول 1443هــ  الموافق 7 أكتوبر 2021م  مذكرة تفاهم مع هيئة تطوير محمية الملك سلمان بن عبدالعزيز الملكية تهدف إلى تعزيز التعاون والتكامل في تنمية الحياة الفطرية والتنوع الأحيائي وتعزيز الاستدامة والتوعية المجتمعية وتنسيق الجهود بين المركز والهيئة.

وقعت الاتفاقية في مقر المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية من قبل الرئيس التنفيذي للمركز الدكتور محمد علي قربان والرئيس التنفيذي للهيئة الأستاذ عبدالله بن أحمد العامر.

 

وأوضح سعادة الرئيس التنفيذي للمركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية الدكتور محمد علي قربان أن المذكرة تدعم التنسيق والمشاركة في إجراء المسوحات والدراسات للتنوع الأحيائي في المحمية وتكامل البيانات الناتجة مع القاعدة الوطنية للبيانات الخاصة بالتنوع الأحيائي في المركز.

وأضاف أن المذكرة توفر إطارًا للتعاون في نشر المعرفة والتوعية في التنمية البيئية من خلال إشراك المجتمع  في برامج وأنشطة تساعد على تبَنّي سلوكيات تعزز الاستدامة البيئية.

 

ومن جانبه أوضح سعادة الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير محمية الملك سلمان بن عبدالعزيز الملكية الأستاذ عبدالله بن أحمد العامر بأن المذكرة تتضمن العديد من أوجه التعاون بين الطرفين من أهمها إعادة توطين بعض الحيوانات المحلية المهددة بالانقراض في المحمية من خلال مراكز الإكثار التابعة للمركز، والتنسيق في عمل المتابعات والدراسات البيئية المشتركة وتبادل المعلومات والخبرات بين الجانبين. ​



عدد القراءات 1146 قراءة | أخر تحديث 13/10/2021
شارك على