Sign In
loading image

News

مركز تنمية الحياة الفطرية يطلق حملة إعادة تأهيل البيئات البحرية ضمن فعالياته بأسبوع البيئة 1442هـ

اطلق المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية حملة إعادة تأهيل جزيرة جبل الصبايا وجزر محمية أم القماري وساحل الجميعات بمحافظة القنفذة، وذلك ضمن فعاليات اسبوع البيئة 1442هـ بالتعاون مع المركز الوطني لإدارة النفايات والمركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي وعدد من الجهات الحكومية والخاصة. وتهدف الحملة إلى تأهيل البيئات البحرية لضمان سلامة وبقاء الكائنات البحرية وتعزيز الشراكة المجتمعية ونشر ثقافة المسؤولية بين أفراد المجتمع.​​​​

 

​​​​وبهذه المناسبة أكد سعادة الدكتور محمد علي قربان الرئيس التنفيذي للمركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية على أن الحفاظ على البيئة ومكوناتها الفطرية متأصل في الشريعة الإسلامية الغراء وأن حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولى عهده الأمين - حفظهم الله ــ تبذل جهودا كبيرة من خلال وزارة البيئة والمياه والزراعة ووفقا للاستراتيجية الوطنية للبيئة لتحقيق مبدأ التنمية المستدامة والحفاظ على البيئة والتنوع الأحيائي .

 

​​​​وبين سعادته أن أهداف الحملة تتمحور حول معرفة الوضع الراهن لتلك البيئات وتصميم خطط الإدارة المناسبة لاستدامتها.وإعادة تأهيل المتدهور منها نتيجة الضغوط البشرية على السواحل وداخل البحر وعلى الجزر. كما تركز الحملة على التوعية البيئية عن طريق الشراكة المجتمعية لتعزيز المعرفة بتلك البيئات وأهمية المحافظة عليها.




Viewed 556 time. | Last Update 25/03/2021
Share on